علم النفس

اضطراب الشخصية وأنواعه الرئيسية

اضطراب الشخصية وأنواعه

يعد اضطراب الشخصية أحد اهتمامات علم نفس الشخصية ويعرف بأنه نوع من الجمود العقلي واللامبالاة وعدم القدرة على التفاعل مع الأشخاص والمواقف في الحياة اليومية، وقد لا يدرك الشخص المضطرب أن لديه أي نوع من الاضطرابات بسبب تصرفاته التي يراها هو طبيعية على الرغم من أنها لا تبدو كذلك للمحيطين والقريبين من ذلك الشخص.

أعراض اضطراب الشخصية [1]:

تم تصنيف أنواع اضطرابات الشخصية إلى ثلاث مجموعات، وهذا التصنيف بناءً على الخصائص والأعراض المتشابهة، حيث يعاني العديد من الأشخاص المصابين باضطراب في الشخصية من واحد أو أكثر من علامات وأعراض اضطراب الشخصية، وليس من الضروري ظهور جميع تلك الأعراض التي سيتم عرضها لتشخيص الاضطراب.

المجموعة (أ) من أعراض اضطراب الشخصية:

تتميز اضطرابات الشخصية التي تتكون منها المجموعة (أ) بأنماط التفكير أو السلوك الغريب أو الغير معتاد وهي تشمل اضطراب الشخصية بجنون العظمة واضطراب الشخصية الفصامية.

اضطراب الشخصية بجنون العظمة

  • عدم الثقة في الآخرين والشك في دوافعهم ونواياهم.
  • الاعتقاد غير المبرر بأن الآخرين يحاولون إيذاء أو خداعه.
  • الشك غير المبرر في ولاء الآخرين أو مصداقيتهم.
  • التردد في الثقة بالآخرين بسبب الخوف التخيلي من استخدام الآخرين للمعلومات ضده.
  • تخيل المواقف العادية التي لا تنطوي على تهديد على أنها إهانات شخصية أو اعتداءات.
  • رد فعل غاضب أو عدائي تجاه الإهانات الحقيقية أو الإهانات الوهمية.
  • الميل للشك غير المبرر والمتكرر بأن الزوج/ الزوجة أو الشريك غير مخلص وبخاصة فيما يتعلق بالجنس.

اضطراب الشخصية الفُصامانية

  • عدم الاهتمام بالعلاقات الاجتماعية أو الشخصية.
  • تفضيل الوحدة مع محدودية التعبير العاطفي.
  • عدم القدرة على الاستمتاع بمعظم الأنشطة.
  • عدم القدرة على الشعور بالإشارات الاجتماعية العادية.
  • التظاهر بالبرود أو اللامبالاة بالآخرين.
  • قلة أو عدم الاهتمام بالنواحي العاطفية مع شريك آخر.

اضطراب الشخصية الفُصامية

  • غرابة الملبس أو التفكير أو المعتقدات أو الكلام أو السلوك.
  • يعاني من تجارب إدراكية غريبة، مثل سماع أصوات وهمسات غير حقيقية.
  • المشاعر السلبية أو الاستجابات العاطفية غير المناسبة.
  • القلق الاجتماعي وقلة العلاقات الحميمة أو عدم الراحة معها.
  • الاستجابات غير المبالية أو غير مناسبة أو المريبة بالنسبة للآخرين.
  • الإيمان بإمكانية التأثير على الأشخاص والأحداث من خلال مجموعة أفكار.
  • الاعتقاد بأن بعض الأحداث تحتوي على رسائل مخفية مخصصة له فقط.

اضطراب الشخصية من المجموعة (ب)

تتميز اضطرابات الشخصية من المجموعة (ب) بالتفكير أو السلوك الدرامي أو العاطفي بشكل مفرط أو غير متوقع، وهي تشمل اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع، واضطراب الشخصية الحدية، واضطراب الشخصية الهستيرية، واضطراب الشخصية النرجسية.

اضطراب الشخصية المعادية للمجتمع:

  • تجاهل احتياجات الآخرين أو مشاعرهم.
  • الإصرار على الكذب والسرقة واستخدام الأسماء المستعارة وخداع الآخرين.
  • تكرار اختراق القوانين وانتهاك حقوق الآخرين.
  • سلوك عدواني وعنيف في كثير من الأحيان.
  • استخفاف بالسلامة الشخصية او سلامة الآخرين.
  • سلوك مندفع غير مسؤول مع عدم الندم على ذلك السلوك.

اضطراب الشخصية الحدية

  • سلوك متهور ومحفوف بالمخاطر، مثل ممارسة الجنس غير الآمن أو القمار أو الأكل بنهم.
  • الصورة الذاتية أو مفهوم الذات غير المستقر أو الهش.
  • علاقات عاطفية غير مستقرة ومتعددة.
  • تقلبات مزاجية صعودًا وهبوطًا غالبًا كرد فعل للتوتر.
  • سلوك انتحاري أو تهديدات بإيذاء النفس.
  • الخوف الشديد من العزلة أو التخلي عنها.
  • مشاعر الفراغ المستمرة.
  • الغضب المتكرر والشديد لأسباب غير منطقية.
  • جنون الارتياب المرتبط بالتوتر.

اضطراب الشخصية الهستيري

  • السعي إلى اهتمام الاخرين باستمرار.
  • فرط الانفعالات أو درامية المواقف أو الاستفزاز الجنسي لجذب الانتباه.
  • التحدث بشكل درامي والإدلاء بآراء قوية دون دلائل أو حجج.
  • التأثر بسهولة بالآخرين.
  • العواطف السطحية المتغيرة بسرعة.
  • الاهتمام المفرط بالمظهر الجسدي.
  • الاعتقاد بأن العلاقات مع الآخرين أقرب مما هي عليه في الواقع.

الشخصية النرجسية

  • الإيمان بأنه مميز وأهم من غيره.
  • تخيلات عن القوة والنجاح والجاذبية.
  • عدم الاهتمام بالتعرف على احتياجات الآخرين ومشاعرهم.
  • المبالغة في الإنجازات أو المواهب.
  • توقع الثناء والإعجاب الدائمين من الآخرين.
  • الغطرسة والتوقعات غير المعقولة للخدمات والمزايا، مع الاستفادة من الآخرين في كثير من الأحيان.
  • توقع الحسد من الآخرين أو الاعتقاد بأن الآخرين يحسدونه.

المجموع (ج) من اضطرابات الشخصية (العنقودية):

تتميز اضطرابات الشخصية من المجموعة (ج) بالتفكير أو السلوك القلق والخوف، وهي تشمل اضطراب الشخصية الانعزالية، واضطراب الشخصية المعتمد، واضطراب الوسواس القهري.

الشخصية الانطوائية

  • حساس للغاية للنقد أو الرفض.
  • الشعور بعدم الكفاءة أو الدونية أو عدم الجاذبية.
  • تجنب أنشطة العمل التي تتطلب الاتصال بين الأشخاص.
  • منعزل اجتماعيًا وخجولًا لدرجة كبيرة.
  • تجنب الأنشطة الجديدة أو مقابلة الغرباء.
  • الخجل الشديد في المواقف الاجتماعية والعلاقات الشخصية الخوف من الاستنكار أو الإحراج أو السخرية.

اضطراب الشخصية المعتمد

  • الاعتماد المفرط على الآخرين والشعور بالحاجة إلى العناية بهم.
  • السلوك الخاضع أو التمسكي تجاه الآخرين.
  • الخوف من الاضطرار إلى تقديم الرعاية الذاتية أو الاعتناء بالنفس إذا تُرك بمفرده.
  • قلة الثقة بالنفس، مما يتطلب مشورة مفرطة وطمأنة من الآخرين لاتخاذ قرارات بسيطة.
  • صعوبة في بدء أو تنفيذ المشاريع بمفرده بسبب ضعف الثقة بالنفس.
  • صعوبة الاختلاف مع الآخرين.
  • الخوف من الرفض.
  • تحمل المعاملة السيئة حتى عند توفر خيارات أخرى.
  • الحاجة الملحة لبدء علاقة جديدة عندما تنتهي علاقة حميمة.

اضطراب الوسواس القهري

  • الانشغال بالتفاصيل والنظام والقواعد (الكمالية) مما يؤدي إلى الخلل الوظيفي والضيق عندما لا يتحقق الكمال ، مثل الشعور بعدم القدرة على إنهاء مشروع لأنه لا يفي بالمعايير الصارمة الخاصة به.
  • الرغبة في السيطرة على الأشخاص والمهام والمواقف وعدم القدرة على تفويض المهام للآخرين.
  • إهمال الأصدقاء والأنشطة الممتعة بسبب الالتزام المفرط بالعمل أو المشروع.
  • عدم القدرة على التخلص من الأشياء المكسورة أو التي لا قيمة لها.
  • الجمود وعدم المرونة بشأن الأخلاق أو القيم.
  • سيطرة محكمة والبخل وعدم النية في إنفاق المال.
السابق
مفهوم الذات self-concept وخصائصه
التالي
مجالات القياس النفسي وأنواعه الرئيسية

اترك تعليقاً